– لماذا انقلبت تركيا وقطر على سوريا ، وأيدتها روسيا والصين ! – الجزء الثاني

  لماذا انقلبت تركيا وقطر على سوريا ، وأيدتها روسيا والصين !

خاص بانوراما الشرق الأوسط

[2] الربيع العربي

 

رداً على التصعيد الروسي بدأت واشنطن بالتصعيد , و يمكن القول أن وثائق ويكي ليكس كانت مقدمة لبدء الهجوم الأمريكي الجديد على المنطقة, فهذه الوثائق قد تم تسريبها عن قصد و لسبب, و ما تسريبات ويكيليكس الا رسالة أمريكية الى من تبتزهم بالشرق الأوسط مفادها من لا يسير معنا ستسرب وثائقه, و من جهة ثانية بين كل الف وثيقة بالإمكان تسريب وثيقة كاذبة بقصد زرع البلبلة للحرب النفسية.

طبعا الهجوم على سوريا يحتاج الى الخاصرة اللبنانية التي لم تستطيع إسرائيل إحتلالها , و المال السعودي و الإرهابيين السعوديين, رغم ان المشاريع في الشرق الأوسط كلها دون إستثناء على حساب السعودية, فظهور قطر كان على حساب السعودية, و ثم ظهور تركيا كان على حساب السعودية, و بدأ التسريب عن بعض السياسيين اللبنانيين الذين إحترقت أوراقهم أصلاً, و حتى أن البعض كان يعتقدهم أنهم خونة أكثر مما ذكرت ويكيليكس, و قليلا مما يحدث في المملكة العربية السعودية .

و لكن من أهم الوثائق كانت التي تتحدث عن الفساد في تونس, لدرجة أن بن علي أيامها حجب موقع جريدة الأخبار عن التونسيين كي لا تصل الفضائح الى التونسيين و السبب هو التحضير للهجوم على ليبيا و لاحقاً الجزائر لقطع الطريق أما روسيا و بل أمام النفوذ الصيني المتنامي في إفريقيا, و كان يجب التخلص من مبارك كذلك لعدة أسباب منها لزوم تقسيم مصر.

التخلص من مصر كنقطة ضعف مرعبة بأي وقت من الممكن أن تسقط, تسليم الإخوان المسلمين الحكم في كبداية لتقسيم مصر و تنفيذ للصفقة مع أردوغان, و قبل الحديث عن الربيع العربي سنمر على السودان لنفهم تطور الأحداث في اليمن و الصومال و السودان لتشكيل صورة كاملة عن الأحداث , فماذا حدث في السودان.

السودان:- الى جانب الغاز زاد الطلب الآوروبي على الوقود الحيوي, الذي بدأ من 1% و ارتفع الى 7% و سيصل الى 10% و بالتالي 10% من الوقود الحيوي ستكون ضمن الوقود في الإتحاد الآوروبي, و بدأ صراع روسي أمريكي على الوقود الحيوي, فقامت وشنطن و دون سابق إنذار بقطع القمح عن مصر أكبر مستورد للقمح في العالم , كي تمنع موسكو من بيع المزيد من الوقود الحيوي في السوق الآوروبية و كلنا يتذكر أزمة القمح المصرية حين قامت سوريا بمساعدة مصر من مخزونها الإستراتيجي, و السودان الى جانب غناه بالنفط و الغاز مرشح لأن يكون أكبر مصدر للوقود الحيوي في العالم.

و اشنطن وضمن الصفقة مع أمير قطر تم إنشاء شركة كافاك القطرية للاضافات البترولية و بدأت قطر بالإستثمار في السودان لحساب واشنطن, أي أن الولايات المتحدة وضعت قاعدة عسكرية في قطر لبدء إستخراج الغاز و الوقود الحيوي, و كان هناك في السودان صراع خفي أشعل السودان حيث جن جنون واشنطن من العقود بين السودان و الصين للتنقيب عن النفط و دخول غاز بروم للسودان لاستثمار الغاز, حتى وصل الأمر الى إستدعاء الرئيس السوداني الى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمته على جرائم واشنطن في السودان, كما حوكم سابقا ميلوسوفيتش على جرائم الناتو و الأفغان العرب في يوغسلافيا, و لكن الصين التي غيرت إستراتيجيتها القتالية و أصبح بمقدورها شن ضربات إستباقية للحفاظ على الأمن القومي الصيني, و معها السودان شنوا هجوم مضاد من خلال دعم تمرد في تشاد التي تصدر الإرهاب للسودان.

هنا حين وصل ثوار تشاد الى تخوم العاصمة التشادية أوقفت واشنطن مهزلتها و عدوانها في السودان عبر صفقة , و هدأ إقليم دارفور و نسي العالم أن الرئيس السوداني مطلوب للمحكمة الدولية, و لكن أمريكيا التي هزمت جزئيا , بدأت بإستراتيجية جديدة من خلال التضييق على إمدادات الصين من السودان فلم تنجح بضرب السودان فقررت ضرب خط الإمداد, فأصبحت بحاجة الى الصومال, و لكن قلبت الموازيين في وجهها مع ظهور المحاكم الإسلامية, فقامت قطر بالتدخل لحساب واشنطن و إشترت زعيم المحاكم الإسلامية, تحت وقع ضربات القوات الإثيوبية, و بدأ أعمال القرصنة في المضيق, و كانت تدار من دبي و يرسل للقراصنة السفن المستهدفة البعيدة عن القطع العسكرية عبر رصدها بالأقمار الصناعية, و كانت بداية لإشعال المنطقة فإشتعل اليمن في الشمال الحوثيين, و في الجنوب الإنفصاليين, و دخلت قوات روسية و صينية الى المياه لحماية المضيق من القراصنة و قبضوا على الكثير من القراصنة حتى أصبحت القرصنة تثقل كاهل من يديرها.

و كما فجأة ظهرت القرصنة فجأة إختفت القرصنة بإشتعال اليمن في ثورات لقوى متصارعه, و لم تنجح واشنطن في شرب إمدادات النفط الصيني من السودان و لازال الصراع قائماً على منطقة أبيي الغنية بالنفط..

عودة لبداية الربيع العربي:- إذا كان أسر حزب الله لجنود إسرائيليين قد قدم موعد الحرب فساعد حزب الله على النصر فإن إحراق أبو عزيزي نفسه سرع المشروع الأمريكي لينقذ سوريا لاحقاً, فتم إسقاط بن علي و لاحقا مبارك و بدء الهجوم على سوريا و ليبيا دفعه واحدة,ففي تونس حدث إنقلاب عسكري تحت غطاء الإحتجاجات الشعبية, و في مصر نفس الأمر, و من تونس دخل السلاح الى ليبيا و من مصر دخلت قوات شاركت في أحداث ليبيا, و ما المجلس العسكري الا حالة وقتية تنتظر القرار الأمريكي في حال سقوط سوريا, و لكن مع فشل إسقاط سوريا توقف العنف الطائفي في مصر و هذا يعني أن التقسيم مجمد الى آجل غير مسمى, و بعد أن كان مقرراً تسليم السلطة للإخوان المسلمين جاري حالياً تهميشهم كون الإستراتيجية تغيرت مع عدم قدرة واشنطن على إسقاط سوريا.

في الهجوم على سوريا:- في البداية لنطرح السؤال التالي اذا كان عمر هيلاري كلينتون 70 عاما, و كان ساركوزي يهودي من آوروبا الشرقية, فما هو لون الثياب الداخلية لأردوغان؟

طبعا السؤال غريب و الجواب يكون  و ما دخل هذا بهذا؟ هنا نقول هكذا بدأت الأحداث في درعا مع فشل الدعوات عبر الإنترنيت كما حدث في مصر فبعد دعوتين لم يخرج اي متظاهر في سوريا بدأ تشغيل التظاهر قسراً. فتم الحديث عن إعتقال مجموعه أطفال , و لكن المظاهرات خرجت في 18 آذار ضد رجل أعمال سوريا, و ضد مشغل خليوي سوري و ليس مثلا ضد المشغل الثالث الذي كان من الممكن أن يكون سعودي أو قطري, و خرجت مظاهرات ضد إيران و ضد المقاومة اللبنانية, فأين هي المطالب الشعبية و أين هي الإحتجاجات…؟

قد يكون من دفع للاطفال للكتابة على الجدران و من بلغ عنهم و من إعتقلهم يديرهم شخص واحد, فلم تتحدث السلطات السورية عن هذه القصة و لكن هذه القصة التي كان من المفترض أن تكون سبب الإحتجاجات, لم يتم التطرق لها بأي إحتجاجات, و حسب الأفلام التي رفعها المتظاهرون من درعا كان هناك مشفى ميداني في اليوم الأول للأحداث في الجامع العمري, حين يطلب إسعاف شخص الى الجامع, و من اليوم الأول كان هناك شخص واحد يرفع الأفلام على الأنترنيت و ليس تصوير أفلام من قبل محتجين و رفعها؟

من اليوم الأول بدأت أعمال تمثيل لأفلام. في اليوم الأول للأحداث سقط مدني و ما يزيد عن 25 رجل أمن سقطوا شهداء و لكن في الإعلام كان يتم الكلام عن مئات القتلى, و بدأ تطور الأحداث في سوريا, في درعا كان يخطط لتهجير كل أهالي درعا الى غير رجعه لانها كانت تقف في وجه دولة طائفية تعتزم واشنطن إنشائها, و لهذا كان من المفترض أن يكون هناك حرب شوارع تستنزف الجيش و تهجر الأهالي و على حدود محافظة مجاورة كان من المفترض أن يشب نزاع طائفي معه تفقد الدولة السيطرة على الجنوب تماماً.

و في الساحل يتم إثارة طائفه للهجوم على طائفة ثانية,و حين تثور هذه الطائفة يقطع السلاح عن الطائفة الأولى لتهجيرها و يقوم مسلحون بأعمال تفجيرات تستهدف طائفة ثالثة, فيكون هناك دولة بأمر الواقع, و في حمص نفس الأمر تقوم العصابات بترحيل طائفيتين من المدينة و بذلك تصبح العاصمة محاصرة و هي مشغولة بأحداث في دوما و ريف دمشق و تصبح مقطوعه عن باقي سوريا فتسقط الدولة المركزية, و لكن ما الذي حدث..؟

في درعا:- ذهب وفد الى الرئيس السوري ضمنه بعض قادة العصابات المسلحة, بغض النظر عن المطالب الخدمية و لكن يبقى الطلب الأهم هو خروج قوات الأمن من درعا, بحجة حل المشكلة مع المتظاهرين الذين لا يزيد عددهم على خمسة آلاف من اصل ميلون و ربع المليون مواطن, و فعلا تم سحب كل قوات الأمن, فأعتقد زعماء العصابات أنهم غدروا بالرئيس و أنه وقع بفخهم فقاموا باحتلال درعا عبر العصابات المسلحة, و مثل هذا الأمر يحتاج تدخل الجيش و لكن الجيش لم يتدخل, فظنت واشنطن أن النظام ضعيف خصوصا بعد أن النظام أعلن عن إصلاحات أصلاً لم يطالب بها المتظاهرون, بل رفع قسم منها هيئة وحدة الشيوعيين(قدري جميل) الذين لا يزيد عددهم في درعا عن عشرة أشخاص, فالإصلاح في سوريا كان رداً على الأحداث و ليس مطلبا للمتظاهرين.

و لان الجيش لم يدخل درعا طلب الأمريكي من العصابات المسلحة إستدعاء الجيش قصراً, فقامت العصابات بقتل خمسة جنود سوريين بالقرب من بلدة نوى, و فعلا دخل الجيش و لكن حسب الصحافة الإسرائيلية يجب على الجيش الإسرائيلي إعادة حساباته بقدرات الجيش السوري, فتفاجأ الجميع بقدرة الجيش, حيث حسم المعركة بخسائر لا تذكر.

في بانياس:-حسب موقع استخباراتي صهيوني عن رجل مخابرات أمريكية أن الجيش العربي السوري نفذ عملية أرعبت العالم في دقتها من خلال إبعاد سفينة ألمانية كانت تدير العصابات في بانياس, و بناء جدار إلكتروني سيطرت عبره أجهزة الأمن على الإتصالات ثم دفعت بالعصابات الى كمائن قبض فيها على كل المجرمين و قادتهم, و خصوصاً منهم الجنسيات العربية.

في تل كلخ:- نفذ الجيش العربي السوري عملية جراحية قبض خلالها على عشرات المسحلين, و بدأ بتضييق الخناق على مهربي السلاح و الإرهابيين.

في حمص:- كانت العملية الأمنية الأكبر حيث كان الناس في حي السباع مشغولون بالمظاهرات بينما المخابرات السورية تفكك أكبر شبكة إتصالات أمريكية معلنة بذلك سقوط العدوان على سوريا, و يقال انه بعد تفكيك هذه الشبكة أمر الحريري بتشغيل مشغل خلوي ثالث في لبنان تويض عن هذا الإخفاق,لإدارة العمليات العسكرية في الداخل السوري.

قبل أن نذكر نتائج هذه المرحلة من العدوان على سوريا, لنتذكر أنه خلال كل هذه الأحداث لم يتحرك اي من الإخوان المسلمين نهائيا لا في حماه و لا في جسر الشغور.

الأمريكي يطلب الدعم:-أدرك الأمريكي أن معركة الناتو في سوريا فشلت فشلاً ذريعا, فكان عليه الإنتقال الى خطط بديلة و لهذا عليه أن يستدعي حلفائه و بالذات تركيا و قطر و إسرائيل, فكان التالي بعد تفكيك شبكة الإتصال الأمريكية:-

1- هيلاري كلنتون تقول إن الاسد قدم ما لم يقدمه رئيس آخر, و طبعا كون آخر هم كلنتون الشعب السوري هذا الكلام يعني أننا فشلنا اذا لم تتحركوا سنفتح اتصالات مع القيادة السورية….

2- أوباما يطلب من إسرائيل العودة الى حدود العام 1967 كنوع من الضغط عليها……

3- عبد الحليم خدام يظهر علانية على التلفزيون الصهيوني و يطلب تدخل عسكري تركي……

4- يتم الإعلان عن تأجيل خط نابوكو الى العام 2017 بعد أن كان مقرراً في العام 2014……

5- أردوغان يشعر بالقلق على مستقبل خط الغاز و يبدأ بالتصعيد تجاه سوريا…….

6- الأسد يصدر عفو عام عن محكومين من الإخوان المسلمين. فشل الأمريكي و الناتو في سوريا و إستدعى حلفائه , في الجزء الثالث ماذا فعل التركي و القطري و الإسرائيلي.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: